لقد تطور الفخار الذي يعتبر فرعا مهما لصناعة التزيين التركية بصفتها جزء من التزيين المعماري من اسيا الوسطة الى الاناضول بشكل خاص. لقد تطورت تقنياتها والوانها في الدولة السلجوقية في الاناضول. ولقد تم استعمال تقنية التزجيج في العهد العثماني, ولقد تم اغنائها بتعزيزها من خلال السهولة التي طرأت على هذه التقنية . ان الفخار الابيض – الازرق الذي كان يتم صناعته في عهد الفاتح كان على در

جة عالية من الجودة وتعطي تأثير البورسيلين. ولقد طرأ التطور على الاستعمال الذي يطلق عليه الاواني في مجال الفخار في هذه الفترة. وان الفخار الازنيقي الذي كان يتم انتاجه في اواسط القرن السادس عشر تعتبر الفترة اللامعة جداً في فن الفخار العثماني. وان هذا النوع من الفخار الذي كان يتم فيها تطبيق اللون الاحمر للمرجان المنتفخ قد بقيت في الانتاج طوال 70 عاما. لقد أصبحت كوتاهية مركز الانتاج بعد ان تم اغلاق ورش عمل الفخار الازنيقي في هذه الفترة ولقد انعكس الركود المادي والسياسي للامبراطورية العثمانية في القرن السابع عشر على الفخار.

يتم الاستمرار في انتاج الفخار الازنيقي وكوتاهية باشكال واساليب جديدة في وقتنا الحالي.